بصراوي

    انثى اعياها الحنين لك

    شاطر
    avatar
    محمد البصراوي
    مــشــرف
    مــشــرف

    عدد الرسائل : 1106
    العمر : 30
    الموقع : بين الحبايب
    تاريخ التسجيل : 25/09/2007

    انثى اعياها الحنين لك

    مُساهمة من طرف محمد البصراوي في السبت 13 أكتوبر - 23:01

    لحظة شتات عزفت ألمي في ثنايا انشطارها الأنثوي
    لتزرعني في غيمة الشوقِ إليك
    حيث كان الحب يرتوي من كأس غرامنا
    تداعب كفي أناملك .. تقرؤها تارة .. تعانقها تارة أخرى

    وتعصف بي متضادات المشاعر
    بين حب وخوف , حزن وألم ,,
    ابتسامة الدموع \ دموع الابتسام
    و ج ع .. و ج ع .. و ج ع
    وجع تلون بكل لون ..
    وجع انتظار ..
    وجع اشتياق ..
    وجع غـ ـيـ ـرة مرررة حااااارقة
    حين أحببتك .. لا أذكر بأني قد حلمت بك كيوم أمس
    لأصحوا .. ودمعة تعانق أخوتها على وسادتي
    كيف لي أن أحياك احتياجا .. وتلفظني انسحابا
    حبيبي
    لن يربكك بعد الآن حضوري
    سأعانقك انعكاسا على سطح اوراقي
    سألثم كلمات صغتها لي .. حين جنون

    لأنزوي حيث تعلم .. أذرف الدمع وحدي
    هي ذاتها .. زاوية اشتاقت احتضاني




    اشتقت
    كم أرددها اليوم
    أحتاجك بقدر ذاك الارتباك الذي يحتويك حين تبصرني
    أحتاجك بقدر ذاك الجنون الذي كان يسكننا لحظة اللقاء
    أحتاجك بقدر اشتياقك للقياي ذات مساء


    معزوفة الفراق عزفتها ذاك المساء
    لا أزال أرددها
    حمقاء هي مشاعري هذا المساء!!
    مابين اشتياق واختناق
    هزيمة و انصياع

    سأعزفك كما وجدتني ذاك المساء
    أنثى أهدتك تفاصيلها
    أنثى أعياها الحنين لك

    و ....

    هـ
    ز
    م
    ت


    _________________
    avatar
    البصراوي
    بصراوي ذهبي
    بصراوي ذهبي

    عدد الرسائل : 885
    تاريخ التسجيل : 25/09/2007

    رد: انثى اعياها الحنين لك

    مُساهمة من طرف البصراوي في الأحد 14 أكتوبر - 5:14

    ولك انته والله مبدع

    تسلم ياورده
    avatar
    محمد البصراوي
    مــشــرف
    مــشــرف

    عدد الرسائل : 1106
    العمر : 30
    الموقع : بين الحبايب
    تاريخ التسجيل : 25/09/2007

    رد: انثى اعياها الحنين لك

    مُساهمة من طرف محمد البصراوي في الأحد 14 أكتوبر - 6:34

    تسلملي حبي بسومي انت ابو الابداع انا شنو


    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 25 يوليو - 0:37